oudnad.net

العدد 107: أيار/5/مايو 2015
JPEG - 18.2 كيلوبايت
مقام الشهيد في الجزائر
عود الند تكمل السنة التاسعة

<:articles_recents:>


المحتويات


عدلي الهواري

كلمة العدد 107: "عود الند" تكمل سنتها التاسعة

يوصلنا هذا العدد، 107، إلى ذروة السنة التاسعة من عمر "عود الند". مسك ختام السنة التاسعة من النشر الثقافي الراقي الذي بدأته "عود الند" في عام 2006 جاء من الجزائر، فقد تلقيت دعوة من جامعة جيلالي ليابس في مدينة سيدي بلعباس للمشاركة في ملتقى تكنلوجيا التعليم والعملية التعليمية الذي شهد على مدى يومين (15-16 نيسان/أفريل 2015) جلسات عديدة (...)


عود الند

رسالة شكر

أتوجه بجزيل الشكر والتقدير إلى رئيسة اللجنة التنظيمية لملتقى تكنولوجيا التعليم والعملية التعليمية، د. أمينة طيبي، ومدير الملتقى، د. لحسن بلبشير، على دعوتهما لي للمشاركة في الملتقى الذي عقد في جامعة جيلالي ليابس بمدينة سيدي بلعباس، الجزائر (15-16 أفريل/نيسان 2015)، وعلى حسن الضيافة في المدينة. وأتوجه من خ


د. مليكة فريحي - الجزائر

المقاومة في الأدب الجزائري أثناء الاستعمار الفرنسي

ظل الشعب الجزائري خلال القرن التاسع عشر يعاني ويلات المستدمر الغاشم، ولكنه خاض المعارك ضد المحتل بشجاعة وإيمان. هذا الاضطهاد وهذه القسوة هي البادرة الأولى التي جعلت شيوخ التصوف والعلماء والشعراء، الذين كانوا يمثلون الرأي العام المستنير والواعي للأمة، يعملون على تنظيم صفوف الجزائريين من أجل رفع الظلم، وإبعاد المحتلين من وطنهم[1]. يسجل (...)


د. محمد بوزيدي - الجزائر

المعرفة اللسانية ومسألة تدريس اللغة العربية

أثرت الدراسات اللسانية على التصورات الديداكتيكية [التعليمية] وهذا بتوجيه الفعل التربوي نحو وضعيات تفاعلية تثير لدى التلميذ الدافعية إلى التعلم وإثارة القضايا مع خلق فرص الإبداع والمبادرة. وتقوم التصورات الديداكتيكية من منطلق المعرفة السيكولوجية للطفل ومعرفة العوامل المساعدة في وضعيات التعلم، ومدى اختيار الطرائق البيداغوجية أو التبليغية (...)


السعيد رشدي - المغرب

عنتُ الكتابة

تتأسس الكتابة على اشتغال اللغة لحظة إلباس الأفكار لبوس الحروف والكلمات، فعل يتنفس ثنائية البناء والهدم. هذا المسار المزدوج لا يعكس ترف الأفكار بقدر ما يفصح عن العجز والوهن، فالكتابة لا تستجيب عادة للفكر في غياب القدرة على تطويع اللغة عبر إدراك مناهج تركيبها وتأليفها، وتسلق مدارج ترتيبها وترصيفها، فهي سلطة متعالية بنفسها، مستصغرة (...)


د. يسري عبد الغني عبد الله - مصر

المسرح وموروثنا الشعبي

يسري عبد الله ارتبطت النشأة الأولى للمسرح العربي بعدد من المسرحيات المترجمة أو المقتبسة عن شكسبير أو راسين أو موليير أو غيرهم من كبار المسرحيين الإنجليز أو الفرنسيين[1]، قام بها بعض المترجمين المشتغلين بالمسرح خاصة من "الشوام" (أهل بلاد الشام) من المهاجرين إلى مصر، مثل: مارون النقاش (1817 ـ 1855) ويعقوب صنوع (1839 ـ 1912)، وسليمان (...)


هدى التومي - تونس

النصب النحتية في أعمال سناء الجمالي

اضغط/ي على الصورة لمشاهدتها بحجم أكبر سناء الجمّالي فناّنة تشكيلية وخزاّفة تونسيّة. تخرجت من جامعة السوربون بباريس عام 2000. انتابتني دهشة أمام أعمالها التّي أطلقت فيها طاقاتها الإبداعيّة، فعبّرت عنها بأساليب متنوّعة مستغلّة تعدّد وسائل التعبير بطريقة فيها من الحساسيّة المرهفة والرغبة في الفعل الشيء الكثير. الجمّالي مهووسة (...)


زهرة يبرم - الجزائر

ظلال مشردة

كان مساء من الأماسي الأخيرة من عمر السنة الميلادية حيث يأخذ الصقيع أبعد مما توحي به الكلمة، والجو رمادي قاتم يخيم على المدينة ينبئ بموعد مع ليلة مثلجة. الهدوء المطبق يلف المكان المغطى برداء أبيض من الثلج، وهو كتلة آدمية تتحرك فوق الرصيف على غير هدى. عيناه تجولان ببريق غريب، تتفرسان في ملامح كل من يمر عبر الشارع العريض شبه الخالي من (...)


إبراهيم قاسم يوسف - لبنان

عندما تركتً سكني في المدينة/ج3

الجزء الثالث والأخير في باريس كانت تنتظرنا بعض الإجراءات الإدارية في السفارة اللبنانية، والحجز في الشركة الوطنية للطيران التي أعمل فيها، والتي أوفدتني مرارا إلى الخارج، وساهمتْ لاحقا في مساعدتي على تعليم أولادي. ولا زلتُ حتى الساعة أشعر أن لها في ذمتي فضلٌ كبير، فمنْ تعلّم من أبنائي خارج البلاد؛ كان يأتي ليزورنا مرتين في العام. أما (...)


غانية الوناس - الجزائر

قلب من سحاب

ولكنني كنت أحب الحياة، لم أكن بعد قد ضجرت منها، ربما أصبت بحالات ملل عادية، كتلك التي تصيب كل الأشخاص، ربما واجهت مشاكل كثيرة، وربما خيبات بالجملة وانكسارات كثيرة، وخذلانا من المقربين. لم أحقق الكثير في حياتي، لم أحقق كل الذي كنت أرغب به، كلّ أحلامي وآمالي، ل


إبراهيم دشيري - المغرب

لحظة انتظار

أطل من غرفته الصغيرة فرأى حمامة بيضاء تجلس على غصن لوز اخضر، أخذ يستمتع بهذا المشهد الذي أثار في نفسه معاني جميلة وذكرى حب قديمة، أحس بنشوة الفرح تسري بين جوانحه، وصار عنده للحياة معنى آخر لم يتذوقه منذ أمد طويل. إنه التفاؤل والأمل الجميل الذي يدفع الإنسان إلى حب الحياة، إنه لأول مرة يرى حمامة عن قرب وهي لا تراه. كان مغتبطا غاية (...)


إيناس ثابت - اليمن

الصرخة

خطوط متموجة من الأزرق والأحمر تصب في لوحة واحدة، بل صرخة واحدة، صرخة دوت في الفضاء وفي روحه. ساعتان أو أكثر قضيتهما في التأمل والتفكير في لوحة الصرخة، ورحلتي الداخلية في الحزن والعدالة الإلهية، وأسئلة طرحتها على نفسي في حزن الكون والنفس. صنع إدفارد مونك (Edvard Munch) من آلامه وأحزانه المتقدة في حياته وحياة من حوله صرخة ألوان تباركت (...)


محسن الغالبي - السويد

طيف

مدينة يصعب كرهها؛ ويصعب حبها. شعوران كانا يتلاقفاني إذ أمر مرور الغريب في شوارعها. يجذبني إليها الحنين، ويبعدني عنها التعب. أحببت فيها ما لا يمكن حبه، ولم أكره فيها سوى عجزي وخرس عقد لساني عن البوح بمكنون صدري. كنت أمشي أطوي المسافات باحثا عما يصالحني بها. سألت كل الأحجار التي صادفتها في طريقي، سمعت نشيجها ولكن دونما رد. دخلت (...)


شيخة حليوي - فلسطين

وردة حمراء مضحكة

جلستْ في المطعم الذي أكلا فيه قبل عامين. امرأة وحيدة بوردة حمراء مُضحكة في شعرها. تتابعُ بجوّالها الحديث طاهيا محتَرِفا وهو يعرض أمام الزبائن قدراتِه الخارقة في مراقصة الطّعام والنار. روّادُ المطعمِ من السّائحين والمحلّيّين كانوا يصوّرون المرأة والطاهي. سألها النادل: "هل أصبُّ النبيذ لشخصيْن سيّدتي؟" = "طبعا، هو يأتي في كلّ لحظة". (...)


المهدي كرومي - المغرب

ذكرى الراحل

عاش ازديادين حبيبين للنفس. ميلاد فرح الناس بداية، وميلاد فرح النفس وسرور المحبين فيما بعد، الطفولة حكاية الوالدين، والنضج روايات الناس الأخيار. كلتا الحكايتين عزيزتين تلتمسان الخروج إلى النور. سر باح به قبل كشف خبايا النفس التي ارتجلت الحكاية، آت من رحلة خلفية سبب الوجود في أحضان الطبيعة الجديدة. نهج طريقه بين الحاضنين: حضن الأسرة (...)


هدى الكناني - العراق

دخل مهاجما وخرج مدافعا

تناول ماجد عدة كؤوس من الخمر علّه يطفئ نار تلك الخديعة التي أوقعه بها غيث، لكنها ازدادت استعارا مع كل كأس صبه في جوفه، فأنّى له نسيان ذلك المشهد وهو يرى سيارته تقطَر أمامه حين أبى محركها الدوران بعد خروجهما من ذلك النادي الليلي الذي اعتاد هو وغيث السهر فيه. اتصل غيث بصديقه الميكانيكي ليقطرها على امل أن يرجعها في الصباح التالي أو (...)


زكي شيرخان - السويد

انفجار

فجأة، أصبحت الظلمة حالكة. سكتت الأصوات، وأطبق السكون على كل شيء. المكان اصبح مجهولا. والزمن صار بعلم الغيب. توقفت الحركة، وسكن كل شيء. وبدأ الانكماش. حاسة اللمس هي الأخرى فقدت فاعليتها، ولم تعد تميز الأشياء. بين المكان والزمان المعاشين هذه اللحظة وما قبلهما فقدت الذاكرة قدرتها على الوصل؛ وفقد العقل هو الآخر قدرته على إحصاء وحدات (...)


كروان السكري - سورية

شاشة

صافحتني عن بعد، وجلست تحدق بي طويلا، ثم راحت تتحدث دون توقف، وأنا صامتة لا أنطق بحرف. فتحت ألبوم صورها وبعثرت محتواه في عينيَّ مشاهد حارقة تلسع عقلي فيشيط قلبي. "أنتِ من اختار. يمكنك أن تنظري في صور أخرى لو شئتِ"، هكذا همست لي. حسن، صور أخرى مما في جعبتك. هذا أفضل. أناس طبيعيون، يضحكون ويتبضعون. ثيابهم أنيقة، وأولادهم يقفزون داخل (...)


طه بونيني - الجزائر

كلمات على جبين البؤس

بالقرب من ميناء يرصّع ساحلا جزائريا كجوهرة في جيد غادة، يقف شابّ يهوى البحر، يتأمّل وهو يرنو إلى العيش خارج إفريقيا. في جبهته يقدح الحماس، يتطاير الشرر، تشتعل نفسه بالحياة، ويبدو من عينيه المتوقّدتين أنّه لن يستسلم حتّى ينال ما يريد. على جنبات شارع طويل فوضوي الملامح في مدينة جزائرية، ترتسم المحلّات والمقاهي والمديريات. على الرصيف (...)


لبنى ياسين - هولندا

ألوان لا تليق بالفقراء

ككلب متشرد ساقوه وهم يقذفونه بأبشع الشتائم نحو مخفر الشرطة، لم يعِ ما التهمة التي سيق من أجلها بهذه الطريقة المهينة، كل ما علق في ذاكرته لحظات تنعم فيها بالملمس الوثير للنسيج الأحمر الناعم الذي يغطيها، عيناه المغمضتان عن آخر الأحلام الباذخة التي لم يدرك حتى بدايتها كما ينبغي عندما وجد نفسه محاطاً بدورية كاملة من رجال الشرطة. بعدها (...)


محمد بروحو - المغرب

المركب والوصية

استيقظ غانم على جفوة حلم ثقيل، أثقل جفونا أتعبت بأحلام واهية منذ بداية ذاك الخريف. كاد أن يفوه بأسراره لأقرب الناس إليه. انتشله هذا الحلم من أعماق نوم طويل، رأى فيه نفسه في مقام. على ربوة معشوشبة، تطل مباشرة على ضفة بحيرة واسعة مترامية الأطراف. ارتاد تلك البحيرة منذ زمن بعيد. منذ أن ألف ممارسة هواية صيد أسماك البحيرة اللذيذة والملونة (...)


إصدارات جديدة

ملح الذاكرة: ديوان جديد

صدر للشاعر المغربي الطيب المحمدي ديوان شعر جديد عنوانه "ملح الذاكرة" عن مطبعة الكرامة في الرباط (2015). وجاء في خبر صدر الديوان أنه يضم ثلاثين قصيدة من فئتي الشعر االعمودي والحر تراوحت موضوعاتها بين المديح والرثاء والوطنيات والتأملات.


إصدارات جديدة

كتاب: السلطة المطلقة فساد مطلق

صدر للكاتب الليبي عبد الله مصطفى شرف الدين كتاب عنوانه "السلطة المطلقة فساد مطلق" يناقش فيه مجموعة من المسائل التي أدت إلى تدهور الأوضاع في الدول العربية. في المقتطف أدناه يتناول الكاتب النتائج السلبية لمسألة مجانية التعليم. إن فكرة مجانية التعليم، كما نادى بها الدكتور طه حسين في الأربعينات، باعتبار أن العلم كالماء والهواء يجب أن يصل (...)


ملتقى تكنولوجيا التعليم: صور

اختتم في جامعة جيلالي اليابس الجزائرية (سيدي بلعباس) يوم الخميس 16 أفريل/نيسان 2015 الملتقى الدولي الأول حول تكنولوجيا التعليم والعملية التعليمية. نظم الملتقى مختبر تجديد البحث في تعليمية اللغة العربية التابع لكلية الآداب واللغات والفنون في الجامعة. شارك في الجلسات التي عقدت على مدى يومين في (...)


عود الند تضيء الشمعة التاسعة

إجابات عن تساؤلات

بصدور هذا العدد، 107، عدد شهر أيار/5/مايو 2015، تكمل "عود الند" السنة التاسعة من الصدور، وقد بدأ ذلك في عام 2006 واستمر على أساس غير تجاري. وبهذه المناسبة السعيدة، نعيد نشر الإجابات عن أسئلة تتكرر، ومعلومات عن وسائل تواصل أخرى مع المجلة. س: متى بدأت "عود (...)


غلاف العدد 107

لوحة الغلاف صورة معدلة لمقام الشهيد في العاصمة الجزائرية، ويشمل موقع المقام متحفا يعرض تاريخ مقاومة الجزائر للاستعمار الفرنسي الاستيطاني. ويضم أيضا قبة الترحم على شهداء الثورة الجزائرية. مقام الشهيد في الجزائر

twitter twitter

twitter twitter

موقع مجلة «عود الند» موقع ثقافي تعليمي لا يهدف إلى الربح، وقد تنشر فيه مواد محمية الحقوق وفق القوانين التي تسمح بالاستخدام العادل لهذه المواد، وستتم الإشارة إلى اسم المؤلف والناشر.

إعــادة نشر المــواد المنشورة فــي «عـــود الــنــــد» يتطلب الحصول على موافـقــة مشتركة من ناشر المجلة والكاتب/ة. جميع الحقوق محفوظة ©

خريطة الموقع | باختصار | إحصاءات الموقع | <:عدد الزيارات:> 1708071

موقع صمم بنظام SPIP 3.0.17 + AHUNTSIC