عــــــــــود الــــنــــــــــد

مجلة ثقافية شهرية.  للشابات والشباب من مختلف الأعمار.

العدد الثاني والعشرون:  آذار/3/مارس/2008

ISSN 1756-4212

اتصل بعود الند مختصر ومفيد توثيق البحوث أساسيات الكتابة عن عود الند  

كلمة العدد 22

اللغة العربية على طريق الانقراض؟

 

نسمع من حين لآخر تنبؤات بأن اللغة العربية سوف تنقرض، فاللغات المحكية في واد والفصحى في آخر، والانترنت رسخت اللغة الانجليزية كلغة عالمية، واللغة العربية لم تعد تصلح للتعبير. ولأن بعض الخبراء في اللغات هم من يقول ذلك، فلا بد أن تكون التنبؤات صحيحة.

يخطئ من يظن أن المتحدثين بالانجليزية في دول كبريطانيا والولايات المتحدة واستراليا يتحدثون لغة واحدة هي الانجليزية الفصحى، وأنهم جميعا ملمون بقواعد النحو الانجليزي، ولا يخطئون في كتابة الكلمات، ومهمتهم أيسر لأن اللغة الانجليزية خالية من الهمزة. يعرف من يعيش في دول مثل هذه أن اللغة التي يتحدث بها الناس في البيوت والشوارع ليس "فصحى"، وبينهم كثيرون لا يلمون بالنحو والإملاء، ولديهم من الظواهر التي نظن أنها مقتصرة على حال العربية.

اللغة الانجليزية واسعة الانتشار ولا شك، وزاد انتشارها عندما جاءت الانترنت لان الحروف المستخدمة فيها كانت في البداية الحروف الانجليزية، ولكن سرعان ما أصبح للغات الأخرى مكان على الانترنت، بما في ذلك العربية. وبفضل الانترنت والقنوات الفضائية أصبح وصول العربية إلى كل بقاع العالم أمرا يسيرا، ولا يعود المهاجر العربي مضطرا لبذل جهد كبير للبحث عن مادة بالعربية كي لا ينسى لغته. فالانترنت ساعدت العربية على الانتشار، لا على الانحسار.

يقال أحيانا إن التعبير عن النفس بالانجليزية يكون بدقة اكبر من العربية. الأمر يعتمد على ماذا يريد أن يقول الإنسان. إذا أردنا أن نقول في وصف شيء ما "رائع"، لا مشكلة هنا: كلمة رائع تعبر بدقة. أما إذا أردنا أن نصف الشيء بأنه "كول"، تقع مشكلة، فكلمة "كول" ليس عربية، وإذا ترجمت إلى "بارد" يكون لها معنى سلبي. فمن المسؤول عن هذه الإشكالية: اللغة العربية أم نحن، نتيجة ميلنا لاستخدام عبارات يستخدمها متحدثو لغات أخرى؟

وبالنسبة للمصطلحات العلمية المشتقة من اللاتينية وغيرها، يخطئ من يظن أنها مصطلحات سهلة على متحدثي الانجليزية الأصليين، فاستخدام لغة متخصصة في مجال ما عند الحديث إلى غير متخصصين محل انتقاد، والاتجاه المتنامي الآن لاستخدام لغة واضحة وبسيطة.

لا احد ينكر أهمية تعلم لغات أجنبية، ولكن أن يصبح تعلم اللغة الانجليزية والوصول إلى مستوى معين من المهارة شرطا من شروط التخرج من جامعات عربية فهو مطلب مجحف بحق الطالب وبحق اللغة العربية.

قبل أن نوجه اللوم إلى اللغة العربية والحديث عن انحسارها والتنبؤ بانقراضها فلنسأل انفسنا: ماذا فعلنا من اجل التمكن من لغتنا العربية الجميلة؟

مع أطيب التحيات،

عدلي الهواري

استخدام الخيارات أدناه يتطلب فتح نافذة جديدة

إرسال نص للنشر

إرسال الصفحة لصديق/ة

رسالة لعدلي الهواري

طباعة النص فقط

اترك تعليقا للنشر هنا. سينشر بعد الاطلاع عليه. لكتابة تعليق، ولقراءة التعليقات المنشورة، اضغط على كلمة التعليقات أدناه. إذا لم تظهر لك الكلمة فهذا يعني أن خاصية جافا لا تعمل على الجهاز الذي تستخدمه.


قراء عود الند على خريطة العالم

خريطة العالم وأماكن زوار الموقع
خريطة العالم وأماكن زوار الموقع

 
 

الـغـــــلاف

عن مبدعة الغلاف

عطاف العظمة

كلمة العدد

تعليقات القراء

استطلاع رأي

ابحث في عود الند

مواعيد للعدد القادم

رحيل سهيل أدريس

إصدارات جديدة

رواية: نذير جعفر

ديوان: عبد الرحيم الخصار

حـفـنـة أخـبـار

جمعية إنعاش الأسرة: مؤتمر حول الهوية الفلسطينية

كتابان: تيسير الناشف

دعوة للمشاركة في معرض فني على موقع عود الند

قراءات أدبـيــة

سناء شعلان

مقاربة: رسالة الغفران  والكوميديا الإلهية

مصطفى الكيلاني

عالم سناء شعلان القصصي

غــالـيــة خــوجــة

بين التكوينات والمنافي: الشاعر عدنان الصائغ

قـصص للصغار

آمـــال يــحيــاوي

أنا وخالي: لا تلعب معنا

ربـــا الـنـاصـــر

الـمــهـــــرج

الكتاب والكاتبات

هـبــة الأغــا

مزامير من الشوق والألم

رامـي أبـو شـهاب

الـــغـــــزو

مــرام أمــان الله

اليوم الراحل عشر

بـسـام الـطـعـان

هوى سادس وفتان

دالــيـــا الـحـــاج

وردتان لأمي

مـنـال الـكـنـدي

سـكـيـنـتــي

فـتـيـحـة الـمـتـشـو

الـحـــافـــــة

جـعـفـر أمـان

نصان: الرسالة البيضاء +
في انتظار الرد

زيـنـب عـــودة

مـســافــــر

صــالحــة رحــوتــي

ثــلاثـــة نـصـــوص

ضـيـاء مــذكـــور

مجموعة نصوص قصيرة

الاسـتـراحـة

أبـو الـنــون

كاريكاتير

اختبر معلوماتك

قيم العدد

الأعداد السابقة

في الصحافة

الفجر الجزائرية

الدستور الأردنية 1

الدستور الأردنية 2

الشرق القطرية