مجلة عود الند الثقافية. الناشر: عدلي الهواري :: adli hawwari ::

كلمة ثانية: عود الند تبدأ عامها الخامس

عدلي الهواري

 

عدلي الهواري، ناشر مجلة عود الند الثقافيةفي المثل الشعبي أن بائع الزيت لن يقول إن زيته عكر، أو في مثل آخر أن الابن لن يكون إلا جميلا في عيني والديه، وهذا ينطبق علي حين أتحدث عن عود الند، ولذا طلبت من مجموعة ممن تعاملوا معها أن يكتبوا عن تجربتهم في مئة كلمة، وتساهلت إلى حد 150 كلمة.

جعلت أقوالهم كلمة العدد لأنها الكلمة التي يمر عليها كل القارئات والقراء بعد طي صفحة الغلاف، ولأن عود الند تصدر بمساهمات المبدعات والمبدعين، ولكي تكون أقوالهم فرصة لكي يقارن كل واحد تجربته بالآخر، لتصبح لديه صورة أفضل لتعامل عود الند مع غيره، ولكي أضع شهادة جماعية عن تجربة التعامل مع عود الند في متناول الجميع.

يقال في الأمثال أيضا إن الصديق من صدقك، ولذا عندما تبنت المجلة مجموعة من السياسات والمعايير، لم تفعل ذلك نتيجة عقلية مزاجية أو عشوائية، بل جاءت نتاج خبرة في الحياة والإعلام وفي الميدان الأكاديمي، وهدفها المساعدة على الارتقاء بمستويات الكتابة، وخاصة في زمن النسخ واللصق.

الكاتب الجيد يبحث عن دار نشر جيدة، والباحث الجاد يبحث عن دورية جادة، وقد برهنت عود الند خلال السنوات الأربع الماضية المقدرة على التعامل مع الأساتذة الجامعيين، والباحثين الأكاديميين وغيرهم، وهؤلاء تحديدا يعلمون أكثر من غيرهم أهمية أن يكون البحث المنشور على درجة عالية من الدقة من ناحية اللغة والمعلومات والتوثيق.

وللراغبين في النشر عموما أقول: الطالب المجتهد يسعى إلى الذهاب إلى أفضل الجامعات ليتخرج منها متمكنا من علمه، والطالب المجتهد، يسعى إلى التسجيل في مواد الأساتذة الجيدين. فكر في عود الند بالطريقة نفسها. أنت المستفيد من سياسات النشر ومعاييره. فلا داعي لحملنا على التخلي عنها. المطلوب منك فقط أن تبذل جهدا إضافيا في إعداد نصك قبل إرساله للنشر، فأنت عندما تنشر نصا في عود الند تكون كمن يحضر حفل استقبال: تنتبه كثيرا لتفاصيل ملابسك ومظهرك. عامل نصك بالطريقة نفسها. ابعثه وقد تأكدت أنه في أحسن حال، لينتزع الإعجاب لحظة وصوله.

أرجو المعذرة من الأخوة والأخوات على النبرة الوعظية في هذه الكلمة، ولكن من حين لآخر لا بأس في أن يحدثنا صاحب خبرة عن خبرته، فقد نتعلم منها شيئا مفيدا، وصدقوني أنني تلميذ في مدرسة عود الند، فكل شهر أحظى بفرصة لأن أتعلم من الصغير والكبير، من زملاء وزميلات لا أعرف إلا القليل منهم معرفة شخصية، والأغلبية الساحقة لا أعرفها.

في الختام أود أن أشكر كل من ساهم في دعم عود الند، بالكتابة، أو بتوفير العمل الفني للغلاف، أو بنشر أخبار الأعداد الجديدة، أو وضع وصلة لموقع المجلة في موقعه ومدوناته، أو بالتفاعل مع مواد المجلة، أو بأي شكل آخر ساعد المجلة على الوصول إلى أكبر جمهور ممكن تعميما للفائدة والمعرفة.

مع أطيب التحيات

عدلي الهواري

نموذج الرسائل مغلق
 
إرسال مادة للنشر تنبيه لخطأ في الصفحة إبلاغ صديق/ة طباعة النص فقط
شاهد أدناة أماكن قراء عود الند في العالم
مجلة عود الند الثقافية. الناشر: عدلي الهواري :: adli hawwari ::

خيارات إضافية للراغبين في استخدام فيس بوك والمواقع المماثلة

|

 
مجلة عود الند الثقافية. الناشر: عدلي الهواري :: adli hawwari ::

قراء عود الند على خريطة العالم (ابتداء من 12/7/2009)

الخريطة تظهر عند استخدام متصفح انترنت اكسبلورار

مجلة عود الند الثقافية. الناشر: عدلي الهواري :: adli hawwari ::
الـغـــلاف
عن مبدع الغلاف

أنــس الآلــوســـي

كـلـمـــة ثانية (عدلي الهواري)
مواعيد للعدد القادم
عود الند في الصحافة
أين نصي؟
حـفـنـة أخـبـار
رحيل المفكر محمد الجابري
بلدية رام الله تكرم
حـنا ميخائيل (أبو عمر)
النصوص بنسق بي دي اف
دعوة للفنانين التشكيليين
بـحـــث

تحليل سيميائي لرواية إبراهيم الكوني (التبر)

مـليكة سعدي
نـصــوص
فتى الأحلام
إبــراهـيــم يــوســـف
الإخـــــــــــلاص
آلاء مـحـمـــد
عمان الشرقية: شطر المدينة
الذي لم يغادر القرية
نص وصور
خالد سامح

عود الند: أربع سنوات

تجربتي مع عود الند

ياسمينة صالح
آمال سلامة
جعفر أمان
سليم الموسى
هدى الدهان
نادية أبو زاهر
محمد بدر حمدان
غالية خوجة
إبراهيم يوسف
ربا الناصر
نذير جعفر
ظلال العقلة
سمية الشوابكة
عبد المجيد العابد
فريدة بن موسى
علي الطائي
كريمة كربية
آلاء محمد
في الصحافة: أرشيف
أخبار أعداد عود الند
كما نشرت في الصحف
بنسق بي دي اف
مصدر مفيد للبحوث الجامعية
التعليقات
كتابة تعليق عام
قراءة التعليقات
معلومات إضافية
سياسة النشر
ابـحـث في عـود الـنـد
القائمة البريدية المميزة
أرشيف الأعداد السابقة
إعادة نشر المواد المنشورة في عود الند يتطلب الحصول على موافقة مشتركة من المجلة والمؤلف/ة