ضياء مذكور - السعودية

ومضات


طقوس

أمسك يدها مستقبلا البحر. تلا عهود الحب. واقسم برب الشمس. استغفر ثلاثا الآن. أعلنك حبيبتي .

في الحب

الفضيلة وفاء، والرذيلة خيانة.

السنة الجديدة

تتوالى الأيام سريعا كأوراق خريفية في دوامة الماضي، وها نحن نطل برؤوسنا لنسترق النظر إلى السنة الجديدة.

العيد

لا جديد يلبس ولا عطر يسكب، وحدهم الأطفال يتنفسون فرحة العيد .لا يملكون له سوى أهازيج قد وسمت بأتراح ثكلى.

ليلة العيد

أعد لها العدة نثر الفرح بآمال حالمة. شرع يضيء أماني السلام على شرفة ما كان منزلا قبل الحرب. انتزع حزنا من دمار لتسعد أرواح الأبرياء.

مع القمر

جلس على الشاطئ متأملا البحر يرقب يد الرياح العابثة بأمواجه، وكأنها وسيط لإيصال همسات البحر لليابسة، وقمر تجسد السكينة وتوشح الضياء. ملأ رئتيه سعادة وزفر عبئ السنين أحس بأنها ليلة عشق وصفاء. جلست بجواره توسدت يده أحس ببرودة يدها المتعطشة لدفء يده امسك يدها بقوة، ونظر في عينيها لم تكن هناك أسئلة ولا حيرة بل رجاء بأن تبقى هذه الليلة إلى الأبد.

جدار الأمل

اتكأ على تمثال الجمود. متأملا بقعة النور الواهية على جدار الأمل. تهادى إلى سمعه صخب موجع. فكر في الذهاب إلى مصدر الضجيج في محاولة منه للتغيير، وجد نفسه ينجرف للاحتفال بأحد أعياد الرذيلة.

إقلاع مؤجل

فقدان تركيز مؤقت. في انتظار أن تنبت لخيالي الأجنحة لم يعد يوجد عنان لأطلقه فيه روحي تخشى وتأبى الطيران بدون مظلة لحبك .

موجز

بسبب كثرة الحوادث على طريق القلوب السريع نددت أمانة العاشقين بأصحاب المشاعر السائبة. الطقس أحاسيس غائمة كليا.

أ ح ب ك

اعلم أني أرتكبه جرما مع سبق الإصرار والتودد. ما حيلتي فالحب كما يقال في الهواء، وقد عصف بي إلى حد الأرق. اعتقدت في السابق بأنها مجرد مشاعر متضاربة، وها أنا أقترب منه ليكون يقينا.

ذكرى

تداعبه ذكرى ويدعيها نسيان. قائلا: بكل عفوية ستمضي الأيام فلننتظر.

وشاية

وشى العقل بأسارير القلب إلى اللسان فـكانت ترجمتها (أ ح ب ك).

D 1 شباط (فبراير) 2008     A ضياء مذكور     C 0 تعليقات

بحث




5 مختارات عشوائية

1.  من أندريه مالرو إلى غادة السمان

2.  مقتطف من تقرير اسكوا

3.  إيمان يونس: مجموعة قصصية

4.  الإبداع التربوي: دورة

5.  إدارة شؤون موقع