عدلي الهواري

توضيح بشأن العدد 38

ملف: تهميش المثقف الجزائري


أعلنت في كلمة العدد 36 (2009/05) أنني مضطر للتوقف عن إصدار عود الند نتيجة ثقل الحمل الدراسي وعب إصدار المجلة في وقت واحد، فقد كنت مسجلا في جامعة وستمنستر (لندن) للحصول على درجة الدكتوراه. وبالإضافة إلى البحث والكتابة، كانت الجامعة تطلب في مراحل محددة تقارير لتكون على ثقة أنني أسير وفق الجدول الزمني المحدد لطلبة هذه الدرجة العلمية.

الإعلان عن التوقف ورد ضمن كلمة العدد فقط، ولذا من لم يقرأ كلمة العدد لم يعرف أن المجلة توقفت عن الصدور. ولذلك، أرسل كثيرون مواد للنشر لعدم اطلاعهم على كلمة العدد. وبالنسبة إليّ، لم يكن التوقف يعني اختفاء موقع المجلة، بل كنت أنوي مواصلة الترويج لمحتويات أعداد السنوات الثلاث من عمر المجلة. وعندما حان موعد صدور عدد جديد، كتبت مقالة عن ظاهرة تحقير العرب، وأشرت في أعلاها وأسفلها إلى مواد متميزة نشرت في المجلة.

لم يتقبل أحد ممن أعرف قرار التوقف، وكنت أقول إنني منفتح على إصدار أعداد خاصة، بمعني أن يتطوع أحد لجمع مواد لإصدار عدد جديد، وهذا مختلف عن إلزام نفسي بإصدار عدد شهري بانتظام. ضمن من خضت معهم نقاشا بشأن التوقف وإصدار أعداد خاصة، الروائية الجزائرية، ياسمينة صالح. وقد تطوعت لجمع مواد لعدد خاص عن مسألة تهميش المثقف الجزائري، ونجحت في الحصول على آراء خمسة عشر كاتبا وكاتبة. وبهذه المواد صدر عدد خاص. ووقت صدوره كنت أظن أنه سيكون أحد أعداد خاصة متفرقة. ولأني وقت صدوره كنت مشغولا جدا بدراستي، لم يصدر عدد آخر بعد مرور شهر على صدور العدد الخاص هذا.

فترة التحرر من عبء إصدار أعداد شهرية (بين أول أيار/مايو 2009 ونهاية آب/أغسطس 2009) كانت كافية لإعادة ضبط التوزان بين إمكانية إصدار المجلة بانتظام والوفاء بالتزاماتي الدراسية. ولذا عادت عود الند للصدور بانتظام شهري ابتداء من مطلع أيلول (سبتمبر) 2009. ونتيجة مرور شهرين على صدور العدد الخاص، فقد كان مجموع الأعداد التي صدرت خلال العام الرابع من عمر المجلة أقل من السنوات التي قبلها وبعدها. وقد أسندت للمقالة المنفردة العدد (37) والعدد (38) للعدد الخاص، وتم استئناف العد التسلسلي على هذا الأساس. وبعد سنوات، تم التعويض عن العدد الناقص خلال العام الرابع بإصدار عدد إضافي خاص عن الحق في التعليم.

مع أطيب التحيات

عدلي الهواري

20 آب (أغسطس) 2019

D 1 تموز (يوليو) 2009     A عود الند: ملفات     C 0 تعليقات

بحث




5 مختارات عشوائية

1.  النقد الأدبي والمنهجية

2.  على حافة الحرف

3.  إلى روح الإعلامية السورية سلوى الأسطواني

4.  الجزائر: ملتقى تكنولوجيا التعليم

5.  كلمة العدد 04: عن العددين الحالي والسابق


القائمة البريدية