أنت في : الغلاف » الأعداد الشهرية: 01-120 » السنة 5: 48-59 » العدد 56: 2011/02 » قصيدة "إرادة الحياة"

مختارات: أبو القاسم الشابي - تونس

قصيدة "إرادة الحياة"

ملف: تونس: إرادة الحياة


إذا الشعب يوما أراد الحياة = = فلا بد أن يستجيب القدر

ولا بد لليل أن ينجلي = = ولا بد للقيد أن ينكسر

ومن لم يعانقه شوق الحياة = = تبخر في جوها واندثر

فــويل لمــن لــم تَشُــقهُ الحيـاة = = مــن صفْعــة العــدَم المنتصـرْ

كذلك قالت لي الكائنات = = وحدثني روحها المستتر

* * *

JPEG - 16.6 كيلوبايت
انتفاضة الشعب التونسي 2011

ودمدمت الريح بين الفجاج = = وفوق الجبال وتحت الشجر:

إذا ما طمحت إلى غاية = = ركبت المنى ونسيت الحذر

ولم أتجنب وعور الشعاب = = ولا كبة اللهب المستعر

ومن لا يحب صعود الجبال = = يعش أبد الدهر بين الحفر

فعجت بقلبي دماء الشباب = = وضجت بصدري رياح أخر

وأطرقت أصغى لقصف الرعود = = وعزف الرياح ووقع المطر

* * *

وقالت لي الأرض لما سألت = = "أيا أم هل تكرهين البشر؟"

أبارك في الناس أهل الطموح = = ومن يستلذ ركوب الخطر

وألعن من لا يماشي الزمان = = ويقنع بالعيش، عيش الحجر

هو الكون حي يحب الحياة = = ويحتقر الميت مهما كبر

فلا الأفق يحضن ميت الطيور = = ولا النحل يلثم ميت الزهر

ولولا أمومة قلبي الرّؤوم = = لما ضمّت الميت تلك الحفر

فويلٌ لمن لم تشقه الحياة = = من لعنة العدم المنتصر

* * *

JPEG - 8.6 كيلوبايت
انتفاضة الشعب التونسي 2011

وفي ليلة من ليالي الخريف = = مثقّلة بالأسى والضّجر

سكرت بها من ضياء النّجوم = = وغنّيت للحزن حتّى سكر

سألت الدّجى: هل تعيد الحياة = = لما أذبلته ربيع العمر؟

فلم تتكلّم شفاه الظّلام = = ولم تترنّم عذارى السّحر

وقال لي الغاب في رقّة = = محبّبة مثل خفق الوتر

يجيء الشّتاء، شتاء الضّباب = = شتاء الثّلوج، شتاء المطر

فينطفئ السّحر، سحر الغصون = = وسحر الزّهور، وسحر الثّمر

وسحر المساء الشّجيّ الوديع = = وسحر المروج الشّهيّ العطر

وتهوي الغصون وأوراقها = = وأزهار عهد حبيب نضر

وتلهو بها الرّيح في كلّ واد = = ويدفنها السّيل أنّى عبر

ويفنى الجميع كحلم بديع = = تلّق في مهجة واندثر

وتبقى البذور التي حمّلت = = ذخيرة عمر جميل غبر

وذكرى فصول، ورؤيا حياة = = وأشباح دنيا تلاشت زمر

معانقة وهي تحت الضّباب = = وتحت الثّلوج وتحت المدر

لطيف الحياة الذي لا يملّ = = وقلب الرّبيع الشّذيّ الخضر

وحالمة بأغاني الطّيور = = وعطر الزّهور وطعم الثّمر

* * *

ويمشي الزمان، فتنمو صروف = = وتذوي صروف، وتحيا أخر

وتصبح أحلامها يقظة = = موشحة بغموض السحــــر

تسائل: أين ضباب الصباح؟ = = وسحر المساء؟ وضوء القمر؟

وأسراب ذاك الفراش الأنيق؟ = = ونحل يغني؟ وغيم يمـــر؟

وأين الأشعة والكائنات؟ = = وأين الحياة التي أنتظـر؟

ظمئت إلى النور، فوق الغصون ‍‍= = ظمئت إلى الظل تحت الشجر‍

ظمئت إلى النبع، بين المروج = = يغني ويرقص فوق الزهـــر

ظمئت إلى نغمات الطيور = = وهمس النسيم، ولحن المطـر،

ظمئت إلى الكون، أين الوجود = = وأنى أرى العالم المنتظـر؟

هو الكون، خلف سبات الجمود = = وفي أفق اليقظات الكبــر

* * *

JPEG - 13.5 كيلوبايت
انتفاضة الشعب التونسي 2011

وما هو إلا كخفق الجناح = = حتى نما شوقها وانتصــــر

فصدعت الأرض من فوقها = = وأبصرت الكون عذب الصــور

وجاء الربيع بأنغامه = = وأحلامه، وصباه العطــر

وقبلها قبلا في الشفاه = = تعيد الشباب الذي قد غبـر

وقال لها: قد منحت الحياة = = وخلدت في نسلك المدخــــر

وباركك النور، فاستقبلي = = شباب الحياة وخصب العمــر

ومن تعبد النور أحلامه = = يباركه النور أنى ظهــر

إليك الفضاء، إليك الضياء = = إليك الثرى الحالم، المزدهــر

إليك الجمال الذي لا يبيد ‍= = إليك الوجود الرحيب، النضــــر

فميدي - كما شئت - فوق الحقول = = بحلو الثمار وغض الزهر

وناجي النسيم، وناجي الغيوم = = وناجي النجوم، وناجي القمر

وناجي الحياة وأشواقها = = وفتنة هذا الوجود الأغــر

* * *

وشف الدجى عن جمال عميق = = يشب الخيال، ويذكي الفكر

ومد على الكون سحر غريب = = يصرفه ساحر مقتــدر

وضاءت شموع النجوم الوضاء = = وضاع البخور، بخور الزهــــر

ورفرف روح، غريب الجمال = = بأجنحة من ضياء القمـــر

ورن نشيد الحياة المقدس = = في هيكل حالم، قد سحـــر

وأعلن في الكون أن الطموح = = لهيب الحياة، وروح الظفــر

إذا طمحت للحياة النفوس = = فلا بد أن يستجيب القـــدر

= = =

المصدر: ديوان أغاني الحياة. الناشر: الدار التونسية للنشر. تونس 1970. ص 241-246.

D 1 شباط (فبراير) 2011     A عود الند: ملفات     C 0 تعليقات

بحث




5 مختارات عشوائية

1.  بدء مسابقة الطيب صالح

2.  لقاء دبره القدر

3.  هشام بن الشاوي: رواية

4.  غلاف العدد 110

5.  غلاف العدد الخاص: نحو التميز


القائمة البريدية