أنت في : الغلاف » العدد الفصلي 15: شتاء 2020 » غيب فازداد حضورا

إصدارات جديدة: جهان حلو - فلسطين

غيب فازداد حضورا


أقيم يوم الثلاثاء، 19 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019، حفل لإطلاق كتاب يوثق حياة ومسيرة المناضل الفلسطيني، د. حنا ميخائيل، الشهير بأبي عمر. يضم الكتاب الذي أعدته، رفيقته المناضلة جهان حلو، ما أمكن جمعه من إنتاج أبو عمر الفكري، وذكريات من عرفوه أيام دراسته وعمله في الولايات المتحدة الأميركية، ومن رافقه في رحلة النضال بعد التحاقه بالثورة الفلسطينية عام 1969. قدم للكتاب د. شريف كناعنة، أستاذ علم الاجتماع والباحث الفلسطيني في التراث. الناشر: الدار الأهلية، عمّان، 2019.

أقيم الحفل في متحف محمود درويش في رام الله، وشارك في تنظيمه مؤسسة الدراسات الفلسطينية، ومعهد إبراهيم أبو لغد (جامعة بير زيت)، ومتحف محمود درويش، وتحدث فيه كل من لورد حبش ومهند عبد الحميد، ومعدة الكتاب.

حنا ميخائيل أبو عمر {JPEG}وُلِدَ حنا ميخائيل في 24 تشرين أول (أكتوبر) 1935 في مدينة رام الله. وأتم تعليمه في مدرسة الفرندز، وحصل في عام 1952 على منحة دراسية من كلية هافرفورد في الولايات المتحدة حيث درسَ الكيمياء.

أكمل حنا ميخائيل دراسته العليا في جامعة هارفارد، ونال الدكتوراه في العلوم السياسية. وكانت أطروحته عن الفكر السياسي في الإسلام من خلال كتابات الماوردي. وبدأ حنا بتدريس العلوم السياسية في جامعة برنستون، ثم انتقل إلى جامعة واشنطن.

ترك حنا ميخائيل الولايات المتحدة عام 1969 وذهب إلى عمّان لينضم للثورة الفلسطينية. وأصبح يعرف باسمه الحركي أبو عمر. وأشرف على تنظيم جهاز الإعلام المركزي في عمان، ومتابعة الاتصالات الخارجية مع الشخصيات والقوى في أوروبا الغربية، حيث ساهم بتأسيس لجان الصداقة وشبكة من الاتصالات كما شارك بإقامة الندوات والمهرجانات.

انتقل أبو عمر من الأردن إلى لبنان عام 1971 وعمل في مركز الأبحاث الفلسطيني، وانضم إلى هيئة إدارة مركز التخطيط الفلسطيني، وكان عضوا في هيئة تحرير مجلة "شؤون فلسطينية ". وترك العديد من الكتابات عن العمل الثوري والقضية الفلسطينية.

يتضمن الكتاب فصلا تروي فيه معدة الكتاب تفاصيل الجهود والمحاولات التي بذلت لمعرفة مصيره. ونظرا لقيامها بالدور الرئيسي في هذه الجهود، فإن روايتها تضم تفاصيل غير معروفة من قبل. ولذا هي الرواية الدقيقة الوحيدة غير المستندة إلى تكهنات، فالروايات التي نشرت في السنوات الماضية تفتقر إلى الدقة، وبعضها متأثر بالمواقف السياسية لكاتبيها.

فيما يلي مقتطف من فصل البحث عن أبو عمر:

::

قد تبدو للكثيرين قصة اختفاء أبو عمر ورفاقه في 20 تموز 1976 قصة ثانوية من ماض منسي تراكم عليه ثقل الأحداث الجسيمة والمآسي الكثيرة، وخاصة في ظل ضعف مساهمة المثقفين وغياب المواقف المتحدية للخطاب الرسمي السائد الذي يرفض المساءلة ويبرر الهزائم والاستهتار بحياة الإنسان.

ولكن قصة الاختفاء كانت حدثا كبيرا في حينه هزت ساحة المقاومة الفلسطينية وداعميها لأن الاختفاء لم يكن في ساحة المعركة. لم يكن أبو عمر شخصية عسكرية، ولكنه رافق شخصيات عسكرية مهمة ومعروفة للفدائيين ولكوادر حركة فتح وعلى رأسها المناضل نعيم (عبد الفتاح محمود الوشاحي) مسؤول قوات نسور العرقوب وعضو المجلس الثوري لحركة فتح المعروف بكفاءته وصلابته العالية، إضافة إلى ثمانية كوادر كل واحد منهم آمر لفصيل عسكري.

الدليل على أن الزمن لا يمحو الظلم أنه حين أطلقنا الموقع الإلكتروني لأبو عمر عام 2012، اتصل معي خالد، ابن نعيم، مسرورا لهذه المبادرة، وعلمت منه أنه ما زال يفتش عن والده في سورية ولم يفقد الأمل حتى يومنا هذا (كان عمر خالد عاما حين اختفى أبوه).

شغلت قضية خطف/اختفاء أبو عمر العشرات من الشخصيات الثقافية والحزبية والنقابية المؤيدة للقضية الفلسطينية في أوروبا والولايات المتحدة ومحكمة راسل في روما. والكثير منها أرسل الرسائل، وأحيانا الوفود، للمساءلة والضغط. ومن من خلال الأهل والأصدقاء، أمكن الوصول إلى مجلس الكنائس العالمي، والبطريرك خريش، والملك حسين، والسناتور الأمريكي الذي يمثل منطقة شقيقة أبو عمر في نيو يورك، والصليب الأحمر الدولي ومنظمة العفو الدولية وغيرها، إذ أصبحت قضية حقوق إنسان.

::
تجدر الإشارة إلى أن هناك موقعا مخصصا لإحياء ذكرى أبو عمر، ويضم الكثير مما يحتويه الكتاب الجديد، بما في ذلك نسخة كاملة من كتاب "السياسة والوحي" باللغتين الإنجليزية والعربية، وذكريات من عرفوه عن كثب أثناء وجوده في الولايات المتحدة، والأردن، ولبنان. عنوان الموقع:

https://www.abu-omar-hanna.info

JPEG - 39.2 كيلوبايت
غلاف كتاب عن حنا ميخائيل
D 26 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019     A جهان حلو     C 0 تعليقات
كتابة تعليق عام
التعليقات تنشر بعد الاطلاع عليها.

لكي ينشر تعليقك، يجب أن تكتب اسمك وبلدك وعنوانك الإلكتروني. التعليق الجيد يخلق حوارا حول النص أو يساهم فيه. عند التعليق على نصوص الكاتبات ممنوع كتابة أنتي وكنتي ودمتي وابدعتي وما شابه. الصحيح هو: أنت؛ كنت؛ دمت، أحسنت؛ أبدعت.

من أنت؟
نص التعليق

في العدد نفسه

الكتب والقصص الصوتية: هل هي بديل مناسب للقراءة؟

صورة العالية في رواية قبّة آخر الزّمان

ملاحظات على المسلسلات التلفزيونية بلهجة بدوية

مواهب الأطفال بين الواقع والاستغلال

لقاء وشهادات الصديقات والأصدقاء

بحث




5 مختارات عشوائية

1.  حجا مبرورا غادة المعايطة

2.  عندما تركتً سكني في المدينة/ج2

3.  الأردن: مهرجان لأفلام حقوق الإنسان

4.  رحيل يوسف نور عوض

5.  مصير يوم


القائمة البريدية