عـــــود الــنــــــد

مـجـلـة ثـقـافـيـة فصلية

ISSN 1756-4212

الناشر: د. عـدلـي الـهــواري

 
أنت في : الغلاف » الأعداد الشهرية: 60-120 » السنة 10: 108-120 » العدد 111 » انكسار الذاكرة

ظلال عدنان - الأردن

انكسار الذاكرة


أهدت القاصة الأردنية ظلال عدنان عقلة "عود الند" نسخة ورقية من مجموعتها القصصية "انكسار الذاكرة". الناشر: وزارة الثقافة، عمّان (2014).

تضم المجموعة 43 نصا من فئتي القصة القصيرة والقصة القصيرة جدا (الومضة).

للكاتبة مشاركات في أعداد مختلفة من "عود الند" التي تشكرها على الهدية. وكانت الكاتبة الزميلة نشرت مجموعتها الأولى "أنثى فوق الغيم" في عام 2011، وقد وضعتها في متناول قارئات وقراء "عود الند" ويمكن تحميلها من قسم المكتبة.

أدناه أحد نصوص المجموعة الجديدة وغلافها.

طيّارة

كانت تلوّح لكل طيارة تمر فوق بيتهم، ترقبها كبيرة حتى تختفي كنقطة سوداء في كبد سماء واسعة.

تلوّح بفرح طفولي ما ملّ وما سئم من التكرار والانتظار. تلوّح عاليا. تتمنى لو تمسك بخيط غيمة توصلها لتلك الطيارة، وتـتقافز فرحة تقول: هذه الطيارة فيها أبي.

وتوالت فوق بيتها الطائرات. وكبرت هي، واتسعت الطائرات، ويدها لا زالت تلوّح. لكنّها ما عادت تتقافز ولا تكرر: في هذه الطيارة أبي.

بكت كثيرا ذاك اليوم حين رحلوا عن بيتهم: ماذا لو عبرت يوما طائرة فيها أبي وما وجدني ألوّح له؟

يوما خرج أطفالها يلوّحون للطائرات القادمة من كبد المأساة. لوّحوا ولوّحوا واهتزت الجدران ببراميل غضب، وقذائف حقد طيّرت الاجساد، واختفت كنقطة سوداء في كبد السماء.

غلاف انكسار الذاكرة لظلال عقلة

D 25 آب (أغسطس) 2015     A عود الند: أخبار     C 1 تعليقات

1 مشاركة منتدى

  • مبارك عليك إصدارك "انكسار الذاكرة" ظلال عدنان..

    أما عن " طيارة"، فهي ذكرى جاثمة حين يكون الفقد مبهما بحلم طفولي يبقى حلم اللقاء. وحين نكبر، تظل الصورة عبقة يغمرها الأسى، وعنوانها حقيقة أن الموت نهاية كل كائن مهما كانت الأسباب، وإنما نحن خلفاء.. وتستمر الحياة..