مختارات: أبو القاسم الشابي - تونس

مقطع من قصيدة "قلب الأم"

ملف: تونس: إرادة الحياة


والدة محمد بوعزيزي، تونسهذه القصيدة كتبها أبو القاسم الشابي عام 1931، ولا بد أنها تعبر عما يجيش في خاطر كل أم تفقد ابنا أو بنتا بصرف النظر عن طريقة الرحيل. عود الند اختارت بعضا من أبيات القصيدة، إذ تبدو معبرة بصدق وحرارة عن شعور أم فقدت ابنها، مثلما هي الحال بالنسبة إلى الحاجة منوبية، أم الشاب محمد (طارق) بوعزيزي (*)، الذي أشعل النار في نفسه احتجاجا على الظلم، فأخرج مارد الشعب التونسي من قمقمه.

.
.

يا أيها الطفل الذي كان كاللحن الجميل

والوردة البيضاء تعبق في غيابات الأصيل

يا أيها الطفل الذي كان في هذا الوجود

فرحا يناجي فتنة الدنيا بمعسول النشيد

ها أنت ذا أطبقت جفنيك أحلام المنون

وتطايرت زمر الملائك حول مضجعك الأمين

ومضت بروحك للسماء عرائس النور الحبيب

يحملن تيجانا مذهبة من الزهر الغريب

ها أنت ذا قد جللتك سكينة الأبد الكبير

وبكتك هاتيك القلوب وضمك القبر الصغير

* * *

أعرفت هذا القلب في ظلماء هاتيك اللحود؟

هو قلب أمك، أمك السكرى بأحزان الوجود

هو ذاك القلب الذي سيعيش كالشادي الضرير

يشدو بشكوى حزنه الداجي إلى النفس الأخير

= = =

(*) صورة أم محمد (طارق) بوعزيزي من تقرير بثته قناة "العربية" الإخبارية.

مصدر القصيدة: ديوان أغاني الحياة. الناشر: الدار التونسية للنشر. تونس 1970.

D 1 شباط (فبراير) 2011     A عود الند: ملفات     C 0 تعليقات

بحث



5 مختارات عشوائية

1.  سقوط يوم من الزمن

2.  قوى ذهنية

3.  مروان مخول: جائزة على نص مسرحي

4.  رامي أبو شهاب: كتاب جديد

5.  نصوص قصيرة

send_material

تحميل الأعداد الفصلية

بي دي اف

download center