إبعث برسالة

تعليق على

الطيب عطاوي - الجزائر

ريادة شعر الإحياء: بين الأمير عبد القادر والبارودي

السبت 23 نيسان (أبريل) 2016 ::::: الطيب عطاوي
شهد الوطن العربي منذ القرن التاسع عشر ميلادي حركة شعرية هائلة في حقل الأدب العربي عامة، في بدايتها كانت تضاهي تلك الأشعار والقصائد الغرَّاء لفحول الشعراء منذ الجاهلية إلى القرن الخامس الهجري، فنبغ في البلاد العربية شعراءٌ تركوا بصْماتهم جليَّة من خلال دواوينهم التي ضمَّت من كل (...)

تعليق على

ريادة شعر الإحياء: بين الأمير عبد القادر والبارودي

24 آذار (مارس) 201817:01, ::::: دكتور عبدالكريم اعقيلان

الأستاذ الفاضل الطيب عطاوي السلام عليكم أشكرك على مقالك الذي أثرت فيه موضوع إحياء الشعر العربي وأردت منه أن تنسب الفضل في إحياء الشعر العربي إلى الأمير عبدالقادر. ومع احترامي لوجهة نظرك إلا أنّني أرى أنّه قد فاتك أن فكرة إحياءالشعر العربيّ ليست مجرّد عمل فردي يُنسب لشخصٍ بعينه وإنّما هو تضافر مجموعة من المؤثرات التي تعزز من دور الفرد في الريادة. ومن هنا فإنني أرى أن ريادة البارودي هي في تأثيره في بروز ملامح متكاملة لتكوين مدرسةٍ أدبيّة اصطُلح على تسميتها بـ(مدرسة الإحياء والبعث) فكان محمود سامي البارودي هو رائدها ومن شعراء هذه المدرسة: أحمد شوقي وحافظ إبراهيم. فكان لهذه المدرسة سماتٌ مشتركة تتناول ملامح القصيدة العربية من قافية ووزن وأغراضٍ شعريّةوكانت لهم خصوصية (...)


من أنت؟
نص التعليق
  • لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

موقع مجلة «عود الند» موقع ثقافي تعليمي لا يهدف إلى الربح، وقد تنشر فيه مواد محمية الحقوق وفق القوانين التي تسمح بالاستخدام العادل لهذه المواد، وستتم الإشارة إلى اسم المؤلف والناشر.

إعــادة نشر المــواد المنشورة فــي «عـــود الــنــــد» يتطلب الحصول على موافـقــة مشتركة من ناشر المجلة والكاتب/ة. جميع الحقوق محفوظة ©

خريطة الموقع | باختصار | إحصاءات الموقع | <:عدد الزيارات2108/1/1:> 428522

موقع صمم بنظام SPIP 3.2.1 + AHUNTSIC