أنت في : الغلاف » الأعداد الشهرية: 01-120 » السنة 5: 48-59 » العدد 58: 2011/04 » كيف تدعم عود الند؟

عود الند: على مشارف العام السادس

كيف تدعم عود الند؟


تكمل عود الند الشهر القادم خمس سنوات من الصدور. كانت هناك وقفة قصيرة بعد ثلاثة أعوام. استئناف الصدور واستمراره بشكل منتظم قبل ذلك وبعده راجع إلى حماس محبي ومحبات الثقافية العربية الراقية، فبفضل المساهمات التي ترسل إليها يستمر الصدور. لذا هي مجلة من يكتب فيها ويطالعها، ولهؤلاء جميعا مصلحة في دعمها.

عود الند ليست بحاجة إلى دعم مادي. كلفة إصدار المجلة المالية ليست كبيرة، فهي ليست قناة تلفزيونية تحتاج إلى ملايين الدولارات، ولا صحيفة يومية تحتاج إلى مئات الألوف.

دعم عود الند ممكن من خلال توسيع دائرة من يعلم بوجودها وتشجيعهم على زيارة موقعها. ولكن هناك الكثير من الأفكار للدعم من قبيل عمل ندوة، أو الحديث في المدارس والجامعات عنها. ويمكن تشجيع النقاد والصحفيين على الالتفات إلى مناسبة الصدور السنوية القادمة قريبا، أو الحديث عن المناسبة أو المجلة في البرامج الحوارية التي تتطرق للثقافة إذا كنت ضيفا في أحدها، أو بالاتصال الهاتفي إذا كانت مشاركة الجمهور مفتوحة. كما أن المؤتمرات الثقافية فرصة لتقدم ورقة أو عرض عن المجلة، أو ورقة عن كاتب/ة أو موضوع فيها.

عود الند مبادرة ثقافية تختلف عن غيرها في أنها غير مرتبطة بمؤسسات ثقافية توزع الهبات أو تطبع الكتب. عود الند لا تهدف إلى جني المال، فهي من المواقع النادرة التي لا تزعجك بالإعلانات التجارية أو إعلانات غوغل التي تظهر لك حسب طبيعة الموضوع الذي تقرأ.

عود الند لا تتعامل مع الراغبين في النشر على أساس معرفة شخصية مسبقة، وتطبق الممارسات المهنية المستخدمة في أرقى المؤسسات. نحن لا نتجاهل ما يصلنا من استفسارات، ونبلغ كل كاتب/ة عند صدور العدد.

عود الند لها خبرة ممتازة في النشر الثقافي الإلكتروني المعتمد على المصادر المفتوحة المجانية والمستندة إلى خبرة إعلامية وأكاديمية. يمكن نقل هذه الخبرات من خلال دورة تدريبية في المدارس الثانوية أو الجامعات أو المراكز الثقافية، ويمكن أن تكون الدورة من أسبوع (خمسة أيام) إلى شهر (عشرين يوما)، فالأمر يعتمد على مدى الرغبة في التعمق في البرنامج التدريبي.

الدورة التدريبية لا تشمل فقط التعامل مع أمور تقنية، بل يشمل التعامل مع النصوص وتحريرها، والمهارات اللغوية، ولذا يمكن أن يشارك أكثر من شخص في التدريب، الأمر الذي يعني أن هناك فرصة للزملاء أو الزميلات للمشاركة كمدرب في الدورة حسب طبيعة الاختصاص والمقدرة البحثية أو اللغوية، إلى آخره.

D 1 نيسان (أبريل) 2011     A عود الند: التحرير     C 0 تعليقات

بحث




5 مختارات عشوائية

1.  معلومات عن العدد الحالي

2.  ملف غزة: ذكريات تنكأ الجراح

3.  نصان: تواصل وكم أغبط الشمس!

4.  جولة في حضرموت

5.  فنجانا قهوة


القائمة البريدية