عـــــود الــنــــــد

مـجـلـة ثـقـافـيـة فصلية

ISSN 1756-4212

الناشر: د. عـدلـي الـهــواري

 
أنت في : الغلاف » الأعداد الفصلية » العدد الفصلي 12: ربيع 2019 » نرحب بالآراء والمقترحات

عود الند تكمل عامها الثالث عشر

نرحب بالآراء والمقترحات

عود الند: 13 عاما في خدمة الثقافة


شعار عود الند 13 عاما

بصدور هذا العدد من مجلة عود الند الثقافية، أي العدد الفصلي الثاني عشر (ربيع 2019) تكون المجلة من ناحية تسلسل الأعداد أتمت ثلاثة عشر عاما من الصدور المنتظم، عشرة منها كمجلة شهرية، وثلاثة كفصلية. ومن الناحية الزمنية ينتهي العام الثالث عشر مع نهاية شهر أيار (مايو) 2019.

نتطلع إلى العام الرابع عشر من الصدور وفق مواصفات الجودة التي عرفت بها عود الند. وكما هي العادة عند بلوغ هذه العلامات على الدرب الطويل، من المفيد الاستماع إلى الآراء والمقترحات المتعلقة بالشكل أو المحتوى.

نرحب كذلك بالرسائل والنصوص والتسجيلات الصوتية والمرئية التي ترسل في هذه المناسبة.

إذا كنت ترغب في استبدال الصورة المستخدمة مع نصوصك بأخرى أحدث ابتداء من العدد القادم، الثالث عشر، يمكنك إرسال الصورة الجديدة مع نصك من خلال الموقع. لا حاجة لإرسال الصورة أو السيرة الذاتية مع كل نص.

الرجاء اختيار صورة واضحة. أفضل الصور هي الشبيهة بصور جوازات السفر، أي تركز على الوجه، وليست لقطة في أحضان الطبيعة أو خلف ميكروفون وغير ذلك من الصور الدعائية. بصرف النظر عن أبعاد الصورة التي ترسلها، سوف يتم تصغيرها لتنشر بأبعاد 180 في 200 نقطة أو نحو ذلك.

تذكر/ي أن عود الند يتم تنشر الجديد، المرسل للنشر الحصري في المجلة. الترويج لمادتك ولو بعد مرور سنوات على نشرها يجب أن يكون باستخدام رابط أو فقرة قصيرة مع الرابط. قراءة النص الكامل يجب أن تكون في المجلة.

JPEG - 44.3 كيلوبايت
شعار عود الند تكمل 13 عاما
D 23 شباط (فبراير) 2019     A عود الند: التحرير     C 1 تعليقات

1 مشاركة منتدى

كتابة تعليق عام
التعليقات تنشر بعد الاطلاع عليها.

لكي ينشر تعليقك، يجب أن تكتب اسمك وبلدك وعنوانك الإلكتروني. التعليق الجيد يخلق حوارا حول النص أو يساهم فيه. عند التعليق على نصوص الكاتبات ممنوع كتابة أنتي وكنتي ودمتي وابدعتي وما شابه. الصحيح هو: أنت؛ كنت؛ دمت، أحسنت؛ أبدعت.

من أنت؟
نص التعليق

في العدد نفسه

كلمة العدد الفصلي 12: التقدم التقني والبطالة والعولمة الكاذبة

الصوفية في روايتين لغرايبة والقيسي

تجليات الفقد في بيت آسيا لاستبرق أحمد

"خيميائية" الحب والفوضى

كوْرا: قراءة في نصوص من التبت